هجمات مارس : تضارب في الأقوال حول إغلاق مترو بروكسل

إستمعت لجنة التحقيق البرلمانية والتي تبحث في هجمات مارس إلى العديد من الشهود في إتصال مع الأحداث التي وقعت في محطة مترو بروكسل حيث إنفجرت قنبلة في محطة “مالبيك” بعد الساعة التاسعة بقليل يوم 22 مارس الماضي .
تم إبلاغ شرطة السكك الحديدية البلجيكية عند تمام الساعة 09:07 صباحاً ، والتي سبقها رفع درجة الإستعداد القصوى إلى الرابعة ، وبالتالي حصلت الشرطة على أمر مباشر بإغلاق شبكة مترو بروكسل .
ويشار إلى أن رفع درجة التأهب القصوى جاء نتيجة تفجير قنابل بصالة المغادرة في مطار بروكسل “زافنتيم” ، بعد الثامنة صباحاً بقليل ، وصل بعدها أمر فوري لشبكة المترو بإغلاق كافة الشبكة ، الأمر الذي يعتبر شئ مستحيل حيث انه من الصعب إغلاق الشبكة بالكامل في خلال 3 دقائق ، فإغلاق شبكة المترو يستغرق حوالي نصف ساعة .
وقالت شركة النقل المحلية في بروكسل STIB-MIVB أن الممارسة العملية في إتخاذ قرار كإغلاق الشبكة بعد إنفجار زافنتم لا يقع على عاتقها نهائياً بل يقع على عاتق الجهات الأمنية .
الجدير بالذكر أنه عند إستجواب ضابط الوقاية التابع لشركة STIB-MIVB أنه لم يتم إبلاغ الشركة رسمياً عن هجوم زافنتم .
ونقلت صحيفة “De Tijd” الفلامانية في تقاريرها الإخبارية عن ضابط الوقاية قوله أنه لم يكن لديه أي معلومات عن طلب من السلطات المحلية لإغلاق شبكة المترو .