la prison de Marche-en-Famenne

سجناء سجن Marche-en-Famenne يوجهون رسالة مفتوحة إلى المضربين

بلجيكا 24 – وجه السجناء بسجن Marche-en-Famenne يوم الأحد رسالة مفتوحة إلى حراس السجون المضربين، وذلك للتعبير عن استيائهم من الإضراب الذي يؤثر على المؤسسة السجنية منذ أواخر أبريل. وكتب المضربون قائلين بشكل خاص : ” لا يمكن تجاهل المعاناة التي نعانيها”.

ويوضح سجناء سجن Marche-en-Famenne في رسالتهم المفتوحة الموجهة إلى حراس السجون قائلين : “في هذه المرحلة من الإضراب، تحول تعاطفنا مع قضيتكم إلى سوء فهم. والوضع الذي نعيشه يعتبر بالنسبة للبعض تعذيبا”.

“ويحتاج البعض للتعبير عن مشاعرهم، واشمئزازهم. وهو اشمئزاز ليس ضد السجن، أو نظام السجون، أو حتى النظام القضائي، ولكنه موجه ضدكم، ولمرة اخترنا القلم بدلا عن السلاح، وذلك لإخباركم أننا لا نرغب في استخدام ما هو سهل، والقيام بما ينتظره الكثيرون منا، أي حرق كل شيء”.

وأثنى السجناء أيضا على العمل الذي تقوم به الإدارة والشرطة وحراس السجون غير المضربين والصليب الأحمر والحماية المدنية.

“لقد عززت حركة الإضراب هذه تماسك السجناء والإدارة. هذه الإدارة التي برغم التعب، تمنحنا التجول في الساحة وتنظم الزيارات متى وكيف ما وسعها ذلك، وتقوم بترتيب الاتصال بأسرنا، وتقوم بتوزيع الوجبات والتبغ”.