maintenus en détention

اعتقال زوجين يرغبان بالانضمام لداعش في جوميت

بلجيكا 24 – في يناير الماضي، ألقي القبض على زوجين من جوميت بشارلروا وشخص من بروكسل في الوقت الذي كانوا فيه يستعدون للذهاب إلى سوريا والالتحاق بصفوف داعش. ويوم أمس الأربعاء، مثل الزوجان فقط أمام المحكمة بشارلروا التي أكدت مذكرة الاحتجاز.

وبالتالي فإن ألبين م. ونوال ز. اللذين اعتقلا حين كانا يستعدان للمغادرة إلى سوريا والانضمام إلى صفوف تنظيم الدولة، قد وضعا رهن الاحتجاز الوقائي. وكان الزوجان قد تطرفا بشكل كبير منذ عام، وقررت نوال ز. التي تنحدر من أسرة مهاجرة قطع علاقتها بأقاربها وارتداء الحجاب.

وبعد التصنت على مكالمتهما، غداة هجمات باريس، تبين أن ألبين م. وزوجته كانا على اتصال ببلال م. وهو من بروكسل، والذي اعترف أمام قاضي التحقيق أنه كان يرغب في “الذهاب إلى سوريا للجهاد، قبل أن يعود إلى أوروبا لقتل الكفار”. وسيمثل بلال م. أمام المحكمة في موعد آخر.

وأخيرا، تورطت قاصر تبلغ 17 سنة في هذه القضية. وكان على صلةا بنوال ز. وحاولت الذهاب إلى سوريا ثلاث مرات. ووفقا لـ RTL-TVI، كشفت عملية التنصت عن وجود مكالمات هاتفية بين المعنية بالأمر ومحمد أبريني، المحتجز بتهمة المشاركة في تفجيرات بروكسل. ورفضت النيابة التعليق على هذه المعلومة.