بلدية مولنبيك تسرح محمد عبد السلام من عمله

بلجيكا 24 – أعلنت صحيفة La Dernière Heure أن محمد عبد السلام يأخذ إجازة مرضية منذ خمسة أشهر. وفي نهاية المطاف قامت الإدارة البلدية بمولنبيك بتسريحه في بداية الأسبوع.

وكان محمد عبد السلام موظفا في قسم الأجانب ببلدية مولنبيك. وغداة هجمات باريس يوم 13 نوفمبر الماضي، أخذ إجازة مرضية، ولم يعد إلى العمل منذ ذلك الوقت.

ويوم الاثنين، صوت المجلس البلدي لمولنبيك أخيرا على تسريح شقيق صلاح عبد السلام. ووفقا لصحيفة La Dernière Heure ، فقد أقنعت حادثتين أغلبية MR و cdH و Ecolo بتسريحه.  كانت الأولى تخص تورطه مع عصابة مسعفين تسرق الجثث. و الثانية تتعلق بتصريحاته الأخيرة بشأن شقيقه صلاح، بعد أن قام بزيارته في السجن. فقد قال لقناة BFM TV : “لقد رفض صلاح تفجير نفسه طوعا” يوم 13 نوفمبر الماضي. وقال الإرهابي لشقيقه : “لو كنت أريد، لكان هناك المزيد من الضحايا. ولحسن الحظ،  لم أذهب إلى هناك”.

إقرأ أيضاً

توجيه الاتهام لسيدة من لييج كانت تستعد للقيام بعمل إرهابي

  بلجيكا 24 – أكدت غرفة المستشارين بمحكمة لييج هذا الأسبوع على الحبس الإحتياطي في …