Pieter Timmermans يقول أن هناك الكثير للحصول عليه بالمفاوضات

بلجيكا 24 – قال Pieter Timmermans العضو المنتدب لاتحاد الشركات البلجيكية (FEB) اليوم الاثنين عشية المظاهرة الوطنية المقرر تنظيمها ببروكسل : “النقابات لديها الكثير لتحصل عليه حول طاولة المفاوضات أكثر من الشارع”.

وأضاف : “نحن ندعو النقابات إلى استئناف الحوار”، وذلك على هامش تقديم تقرير ” تركيز الأوضاع” النصف سنوي لاتحاد الشركات البلجيكية. ويتبين من هذا التقرير أن “النمو مستمر وأن التوقعات المتعلقة بالاستثمار وفرص العمل تتحسن بالرغم من كل الأحداث التي وقعت في الأشهر الستة الأخيرة ومن بينها هجمات 22 مارس”.

ولذا، تعتقد ستة قطاعات من أصل عشرة التي شملها استطلاع اتحاد أرباب العمل أن نشاطهم الاقتصادي ظل مستقرا بـ 47% أو أنه نما بـ 41% خلال نصف السنة الماضي.

ومع ذلك، تفكر ما يقرب من 65% من القطاعات في مستوى نشاط مماثل للمستوى الحالي خلال الستة أشهر القادمة، ويتوقع 24% منهم نموا، في حين تعتمد 23% من القطاعات على زيادة في استثماراتها.

“وتعد هذه أيضا هي المرة الأولى منذ سنوات التي يخلق فيها القطاع الخاص فرص عمل” بـ 29 ألف وظيفة صافية تم خلقها ما بين الربع الأخير من سنة 2014 إلى الربع الأخير من السنة الماضية، حسب ما أشار إليه Pieter Timmermans، داعيا مع ذلك إلى “قانون انتعاش هيكلي للقدرة التنافسية” من أجل الحد من  إعاقة الأجور التاريخية لبلجيكا ” التي لا تزال ترتفع إلى حوالي 10% في أواخر هذه السنة”.

ويطالب اتحاد أرباب العمل أخيرا بزيادة الاستثمارات العامة، وخاصة في مجال النقل، من أجل خفض المعدل الاسمي لضرائب الشركات وزيادة مرونة سوق العمل.