Belgocontrol

مراكز المراقبة الجوية البلجيكية هل هي مؤمنة أم تحمل كوارث مستقبلية

بلجيكا 24 – قالت Belgocontrol أن المشاكل الفنية التي وقعت العام الماضي لم تشكل أي تهديد لسلامة وأمن الطيران في بلجيكا . جاءت هذه الكلمات في رد على المقالات المنشورة في هيت لاتيست نيوز و دي مورغن، واللتان كانتا تتحدثان عن كوارث جوية في سماء بلجيكا والتي كان ممكن أن تحدث نتيجة للمشاكل الفنية التي تعرضت لها Belgocontrol خلال السنوات الثلاث الماضية.

ويذكر أن تقارير الصحف السابق ذكرها جاءت في صورة “أخلوا السماء” والذي أُطلق كإنذار لإخلاء المجال الجوي البلجيكي نتيجة لمشاكل فنية تعرضت لها مراكز المراقبة في مطارات بلجيكا والتي تتحكم بها  Belgocontrol.

ومن المشاكل التي تعرضت لها مراكز المراقبة الجوية على سبيل المثال لا الحصر، ذلك الحادث الذي وقع في 27 مايو 2015 حين انقطع التيار الكهربائي، ثم بعد ذلك أثناء الاختبار الشهري لمولدات الكهرباء الاحتياطية والذي أدى إلى إغلاق جميع شاشات الرادارات وأجهزة الكمبيوتر والاتصالات اللاسلكية بالإضافة إلى خطوط الهاتف.

وكرد فعل على تلك المقالات الصحفية ، اعترفت Belgocontrol أن هناك مشاكل فنية. ومع ذلك أكدت أن سلامة الطيران لم تكن أبداً مهددة، وأن مركز مراقبة الحركة الجوية يعمل بكفاءة وبشكل احترافي كامل.

ومن جانبه صرح Dominique Dehaene من Belgocontrol أن أي حادث يقع يتم التبليغ عنه وكتابة تقرير مفصل عنه، وأن هذا هو النظام المتبع لدينا. ولكن بفضل الكفاءة المهنية للموظفين لدينا فإن مراقبة الحركة الجوية لم تُهدد أبداً بمشاكل أو كوارث كما تدعي الصحف”.

وأضاف السيد Dehaene أن Belgocontrol تقوم بالاستثمار بشكل جيد في موظفيها وتقوم بتدريبهم بكفاءة ونظام تقني عالي، الأمر الذي يجعل Belgcocontrol  تتفادى المشاكل في المستقبل .