Jets de pierres et de canette

مجموعة من الشباب يهاجمون عناصر من الشرطة بساحة Flagey بإيكسل

بلجيكا 24 – كانت الساعة في حدود 19H43 من يوم أمس الجمعة حين قام أحد أفراد قوات حفظ السلام بساحة Flagey في إيكسل بالاتصال بالشرطة  للتبليغ عن احتمال وجود عصابة مكونة من مجموعة من الشباب. وبعد وصول الشرطة، أرادت تفتيش ثلاثة أو أربعة أشخاص يجلسون على أحد المقاعد. وأخيرا، تم توقيف أحد الشباب، الذي كان تقريبا في حدود الثامنة عشر. وكان يشتكي من عدم وصوله إلى موقف الترمواي  بسبب عملية التفتيش الجارية.

وبعد أن طلبت منه الشرطة البقاء جانبا، رفع من حدة نبرته مع عناصر الشرطة وبدأ بإطلاق الشتائم. فطلبت الشرطة بطاقة هويته. وبما أنه لم يكن يحملها معه، فقد تم احتجازه واقتياده إلى مخفر الشرطة للاستماع إلى أقواله.

وفي تلك اللحظة، تصاعد الموقف، وقد قامت مجموعة من الشباب بمهاجمة الشرطة ورميهم بالحجارة وعلب المشروبات مع توجيه ضربات. وقام شاهد بتصوير فيديو للحادث ومشاركته على شبكات التواصل الاجتماعي.

وأكدت المتحدثة باسم شرطة منطقة بروكسل العاصمة إيكسيل Ilse Van De Keere هذه المعلومات لصحيفة La Dernière Heure. كما أشارت إلى أن ثلاثة مفتشين أصيبوا بجراح مما تسبب في عجزهم عن العمل لمدة ثلاثة أيام بالنسبة لواحد منهم وأربعة أيام لاثنين آخرين.

وبخصوص الشاب التي ألقي عليه القبض، فقد تمت إحالته إلى النيابة العامة ببروكسل بتهمة التمرد والتهديد بالموت والضرب والجرح ضد أفراد الشرطة.