Charles Michel

شارل ميشال يعترف بالمظاهرة ويدين العنف

بلجيكا 24 – قال رئيس الوزراء شارل ميشال بعد انتهاء المظاهرة الجديدة التي احتشد لها أكثر من 60 ألف شخص في شوارع بروكسل : “تعترف الحكومة الاتحادية بالمظاهرة التي نظمتها النقابات اليوم الثلاثاء ببروكسل. ولكنها تدين أعمال العنف الصادرة من أقلية في نهاية الإجراء النقابي والذي أصيب خلاله عدد من الأشخاص بجروح من بينهم أفراد من الشرطة”.

ونددت المنظمات النقابية على وجه الخصوص اليوم الثلاثاء بما يشبه الحوار الاجتماعي الذي روجت له الحكومة المتعاطفة مع أجندة أرباب العمل. ويعترض فريق ميشال على ذلك “بالعديد من الاتفاقيات المبرمة” مع مجموعة العشرة، لا سيما المفاوضات المهنية المشتركة والوصول إلى قروض الوقت، وإلى التقاعد المبكر وهامش الأجور وتجديد الاتفاقيات الجماعية التي تعقد كل سنتين، وإعادة تطبيق المغلف المالي للرعاية

وردد المتظاهرون معارضتهم لانتهاكات القوة الشرائية، وإطالة الحياة المهنية، وتفاقم عدم المساواة في الدخل والمرونة في العمل، وهم يستعرضون بهدوء حفنة من المحرضين الذين سببوا الإزعاج في نهاية الموكب.