زميلات طاقم الطائرة المصرية المنكوبة يكشفن عن المسؤول عن سقوط الطائرة

بلجيكا 24 – قبل أن تغلق صفحتها بشكل مفاجئ، دار حوار قصير بين عدد من زميلات طاقم الطائرة المصرية المنكوبة عقب نبأ اختفائها من على الردار يُظهر كمًّا من السخط والنقمة على هذه الطائرة تحديداً، وكيف أنهم اشتكوا للمسئولين أكثر من مرة عن مشاكلها التقنية لكن دون استجابة.

غادة عبدالله، زميلة طاقم الطائرة المصرية المنكوبة، كتبت على صفحتها بفيس بوك قبل أن يتأكد نبأ تحطم الطائرة وسقوطها في البحر المتوسط قائلة: “طراز الطيارة إيرباص ٣٢٠.. أزبل طيارة وأكتر طيارة متهالكة وغير آمنة على سلامتنا.. مليون مرة قولنا غيروها جددوها ولا أي هباب.. لو حصل للكرو دة حاجة في رقبة مهندسين وصيانة مصر للطيران.. حسبي الله ونعم الوكيل.. يا رب سلّم زمايلي ورجعهم سالمين يا ررررررب.. يا رب طمنا عليهم يا رب يا رب”.

وبعد أن علمت غادة بمصرع ركاب الطائرة وطاقمها كتبت تقول: “هيثم وسمر ويارا وعاطف ورئيسة الطقم ميرفت والكابتن والمساعد زمايلنا اللي على الطيارة قلبي وجعني وبيتقطع يا رب صبر أهلهم وارحمهم وصبرنا يا ررررب”.

مضيفة اسمها “فيبي إسحاق زكاري” علقت على كلام غادة بقولها: “ايه يا ربي ده حادثتين في مصر للطيران في اقل من كام شهر هي ناقصة”.

ثم سألت غادة قائلة: “فيه اي اخبار مين الكرو يا غادة؟”، فوضعت غادة صورة بأسماء طاقم الطائرة، فردت فيبي قائلة: “مش عارفاهم بس يا رب سلمهم جميعاً”، ثم عادت فيبي لتسأل غادة: “طيب مين في الكوكبت تعرفي؟”، فردت غادة: “لا والله لسه عايزة أعرف برضه”، فقالت فيبي: “ربنا يستر ده فيهم بنات ٤٦٠٠٠ يعني يا حرام لسه جداد”، لترد غادة: “ده اللي واجع قلبي ومخلينى بعيط عليهم”، فأضافت فيبي: “يا عيني أنا مش متخيله لو أنا مكانهم استرها يا رب”، فقالت غادة: “وانا والله بتخيل أهلهم كمان”، فختمت فيبي حديثها: “يا ربييييي صعب قوي زمان أهلهم ماتوا من الخوف عليهم”.

هاجر وليد، مضيفة أخرى، قالت: “ربنا يطمنك عليهم ويحفظك من أي سوء الحمد لله انك مش عليها”، فردت غادة: “ياررررب”، أما زمليتهن رباب الشواني فسألت غادة: “طمنينا يا غادة فيه أخبار؟، فردت غادة: “لا وربنا يستر لو وقعت هيحصلى حاجة”، فردت رباب: “يارب سلم.. ربنا يستر يا غادة.. بطني وجعتني”، وقالت غادة: “وأنا مش قادرة”، وعادت فيبي لتقول: “إيه يا ربي ده حادثتين في مصر للطيران في أقل من كام شهر”.

ياسيمن شريف (مضيفة جوية) قالت: “استر يا رب مين كباتن يا جماعة؟”، فردت غادة: “شقير”، فقالت ياسمين: “قلبي وجعني يا ناس ربنا يرجعهم لأهلهم بالسلامة”.

زميلهم أحمد فؤاد قال: “من ساعتين ومفيش أي أخبار جديدة واختفاء من ع الردار، طب ما ده كله ملوش غير معنى واحد frown emoticon”.

زميلتهم رضوى النبراوي قالت: “كفاااااااايه بقى ارحموناااااااا ياما اشتكينا من أم دي طيارة وقلنا هيجلنا يوم وطيارة فيهم تقع.. حسبي الله نعم والوكيل”.

وبدت الصدمة على غادة عندما كتبت: “بيقولوا وقعت خلاص”.