بارت دي ويفر يندد بحراس السجون المضربين ويدعو إلى وقف الإضراب

بلجيكا 24 – بالغ بارت دي ويفر في كلامه تجاه حراس السجون المضربين منذ أكثر من ثلاثة أسابيع. فزعيم حزب N-VA قد ندد “في سخرية” بالمضربين.

يقول على القناة الفلامانية VTM  : “الاحتجاج ضد الجيش الذي يجب عليه أن يقوم بعملهم؟ أجد أن ذلك سخرية لم تعد في عصرنا. وفوق كل هذا، فقد نهبوا أحد مكاتب الوزارة. وحين نرى كل هذا، نقول أن بعض الحراس هم على الجانب الخطأ من الباب”.

ويوم الثلاثاء الماضي، اقتحم بعض حراس السجون والنقابيين مبنى الخدمة العامة الاتحادية للعدل حيث يوجد مكتب وزير العدل كوين جينس. وتم نهب المكان وتكسير الزجاج وتدمير شاشة مسطحة وتدمير المعدات ورمي الملفات والسجلات على الأرض.

وانطلاقا من حالة حراس السجون،  هاجم بارت دي ويفر الإضراب عموما.

وينهي كلامه قائلا : “كل هذه الإضرابات والاحتجاجات تتجاوز الحدود. وإذا قالوا جميعا أنهم لا يريدون التغيير، وأن شخصا آخر عليه القيام به، بالتأكيد لا. أنا أدعو إلى وقف الإضراب. المصلحة العامة أولا، يجب علينا أن نضمن ازدهارنا وأن نتغير”.