النيابة العامة ببروكسل تنفي وجود أي قضية بشأن مسلمين رقصوا فرحا بالهجمات

بلجيكا 24- قالت Ine Van Wymersch المتحدثة باسم النيابة العامة ببروكسل اليوم الاثنين، أن النيابة العامة لم تقم بفتح أي قضية بشأن مسلمين كانوا قد رقصوا أو احتفلوا بهجمات 22 مارس الماضي. وليلة الهجمات، تم الإبلاغ عن ستة أشخاص ما بين قاصر وبالغ يشتبه في أنهم كانوا يحتفلون بالهجمات بـ Neder-over-Heembeek. وتم اعتقالهم والاستماع إلى أقوالهم، ثم أُفرج عنهم لعدم توفر الأدلة التي تدينهم.  وتم إغلاق القضية دون متابعة، حسب ما تشير إليه السيدة Wymersch.

ويوم 22 مارس الماضي، تم استدعاء الشرطة المحلية من أجل ستة أشخاص كانوا بشارع فرساي في Neder-over-Heembeek، وكانوا، حسب البلاغ، يحتفلون بالهجمات التي هزت محطة مترو مالبيك ومطار بروكسل.

وقامت الشرطة المحلية باعتقالهم ووضعتهم رهن إشارة السلطات القضائية، التي قامت بعد ذلك بالإفراج عنهم لعدم توفر الأدلة الكافية التي تدينهم.

وتجدر الإشارة إلى أنه في مقابلة نشرتها صحيفة  De Standaard الفلامانية، أكد وزير الداخلية جان جامبون من (N-VA) أن “جزءً كبيرا من المجتمع المسلم رقص بمناسبة هذه الهجمات”.

النيابة العامة ببروكسل،قضية،مسلمون،جان جامبون،المجتمع المسلم،هجمات بروكسل