Les étudiants

إعادة الإمتحانات للطلبة المتضررين من الإضراب

بلجيكا 24 – سيكون بإمكان فيدرالية والونيا بروكسل قريباً وضع قواعد تهدف إلى السماح لطلاب التعليم العالي المتضررين جراء أحداث غير متوقعة، مثل إضراب وسائل النقل، بالاستفادة من إعادة برمجةٍ لمواعيد الامتحانات التي لم يستطيعوا المشاركة فيها.

وفي الواقع وافق وزير التعليم العالي Jean-Claude Marcourt اليوم الثلاثاء على دراسة اقتراح وضعه حزب Ecolo المعارض يشمل طلبا من فدرالية الطلاب الفرانكفونيين (FEF) بخصوص هذا الشأن. وطالب الوزير بإمكانية الاستفادة من 15 يوما للتشاور مع مؤسسات التعليم العالي حول جدوى هذا الاقتراح.

ومع الإضراب المفاجئ الذي يقوم به عمال السكك الحديدية اعتبارا من الجمعة الماضي، في خضم فترة الامتحانات، هناك العديد من الطلاب الذين واجهوا مشاكل في لانضمام إلى الحاضرين إلى الامتحانات. وبالنسبة لـ Ecolo، لا يمكن إرسال هؤلاء الطلاب تلقائيا إلى الدورة الثانية.

ويشدد النائب Philippe Henry أنه حتى ولو أظهرت العديد من المؤسسات تساهلا في مثل هذا الوضع، “فيتعلق الأمر بضمان المساواة في المعاملة لكافة الطلاب، كيفما كانت المؤسسة”. ووفقا لحزب Ecolo، إذا اتضح أن الطلاب لم يتمكنوا من الوصول إلى امتحانهم، فيتعين عليهم إذن الاستفادة من إعادة جدولة لاختباراتهم أو تعديل في المواعيد.

 وإذا وافق الوزير على الاقتراح، فإن هذا الأخير يمكن إدراجه في مشروع مرسوم يتضمن أحكاما مختلفة، سيقوم برلمان الفدرالية والونيا بروكسل بالموافقة عليها خلال خمسة عشر يوما. ومع ذلك، نظرا للمهلة الزمنية القصيرة جدا، فإن هذا الحكم لا يمكن تطبيقه لدورة الامتحانات هذه.

ويقوم ما تبقى من مشروع المرسوم التي تم اعتماده في اللجنة، بعد ظهر اليوم الثلاثاء بتعديل وتوضيح عدد من العناصر الفنية للمرسوم بشأن مشهد التعليم العالي، الساري المفعول من عامين تقريبا. وسيسمح بشكل خاص للطلاب الذين يقررون توزيع برنامج مناهجهم الدراسية على سنتين بتقسيم رسوم الدراسة بالتناسب، وذلك من أجل تفادي تسديد الرسوم الدراسية مرتين في حالة الامتداد.