المتظاهرون يقومون بشنق دمية تمثل رئيس الوزراء في مونس

بلجيكا 24 – حشد إضراب أجهزة الخدمات العامة ما بين 7.500 إلى 12 ألف شخص ببروكسل يوم الثلاثاء. ولكنه لم يكن الإجراء الوحيد بالبلاد. وفي الواقع شهدت مختلف المدن الوالونية إجراءات احتجاجية نظمتها النقابات.

وفي مونس، أثار مشهد قامت به النقابة الاشتراكية CGSP جدلا كبيرا. فقد كان على رأس الموكب دمية تمثل رئيس الوزراء شارل ميشال. وبعد وصوله إلى ساحة غراند بلاس، تم إعدام الدمية شنقا، تحت صوت الصفارات وتصفيق الجمهور.

إقرأ أيضاً

توجيه الاتهام لسيدة من لييج كانت تستعد للقيام بعمل إرهابي

  بلجيكا 24 – أكدت غرفة المستشارين بمحكمة لييج هذا الأسبوع على الحبس الإحتياطي في …