Charles Michel le Premier ministre

ينبغي على بلجيكا تكييف قدرتها حسب الطلب

نقلت عدة صحف فلامانية اليوم الجمعة عن شارل ميشال رئيس الوزراء قوله أنه ينبغي على بلجيكا أن تكيف قدرتها حسب الطلب. فوفقا له، يمكن زيادة أو خفض عدد 250 طلب لجوء الذي يمكن تسجيله يوميا وذلك تبعا للظروف.

 

وكان تيو فرانكين وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة قد أعلن يوم الثلاثاء أن دائرة الأجانب (OE) ليست قادرة على تسجيل أكثر من 250 طلب لجوء في اليوم، ومع ذلك، فإن طالبي اللجوء الوافدين من مناطق النزاع يستمرون في التدفق والحديقة الواقعة مقابل دائرة الأجانب، في الحي الشمالي ببروكسل قد امتلأت بالخيام.

 

يقول شارل ميشال : “اليوم ليس من الممكن فعل المزيد بالتأكيد. ينبغي دراسة طلبات اللجوء بكل جدية. ولكن 250 ليس رقما إيدولوجيا، فقريبا يمكن أن يكون أكثر، أو أقل”.

 

ويرغب رئيس الوزراء في استثمار المزيد من الموارد لمساعدة الأشخاص الذي لم يتمكنوا بعد من وضع طلباتهم. وليلة الخميس، قام إقليم بروكسل ومدينة بروكسل وبلديتا Schaerbeek و Saint-Josse بالإضافة على مراكز الخدمات الاجتماعية ببروكسل بدق ناقوس الخطر. ودعوا الحكومة الاتحادية إلى “اتخاذ مسؤوليتها واتخاذ التدابير الكاملة لهذا الوضع”.

 

وأشار رئيس الوزراء قائلا : “بالطبع، أنا لست سعيدا بالوضع حول دائرة الأجانب ببروكسل. ولذلك، سيتم توزيع وسائل إضافية قادمة من الجيش، مثل الخيام، التي ستسمح بإنشاء محيط إنساني. يجب أن نتأكد من أن شروط العيش هناك ستتحسن”.

 

كتبت فاطمة محمد