وزير الداخلية السويدي يرى أن الرقابة على الحدود ستضر اقتصاد الاتحاد الأوروبي

بلجيكا 24 – في تصريحات نقلتها الإذاعة السويدية الرسمية , اليوم الأربعاء 20 يناير , أكد وزير الداخلية السويدي ” آندريس أيجيمان ” , أن إجراءات الرقابة الحدودية بين دول الاتحاد الأوروبي , و منها على الحدود السويدية الدانماركية ستقلص من حجم التبادل التجاري بين البلدان الأوروبية , و تضر بحركة النمو الاقتصادي , و ذلك بعد أن أعادت 7 بلدان أوروبية فرض الرقابة على حركة السفر عبر حدودها , بسبب أزمة تدفق اللاجئين و المهاجرين .
وقال أيجيمان : ” إنه في حال استمرار هذه الإجراءات لمدى زمني طويل من الواضح أن من يعيشون في هذا البلد و يعملون في بلد آخر سيفكرون بتغيير ذلك , و سيتساءلون عن الحكمة في مواصلته “.
و يذكر أن مفوض الشؤون الأقتصادية في المفوضية الأوروبية ” جان كلود جينكر ” , كان قد حذر , في وقت سابق , من عواقب اقتصادية خطيرة في حال استمرار إجراءات مراقبة حركة الحدود .