Jambon

وزير الداخلية البلجيكي يرفض تخصيص أموال إضافية لمحاربة الإرهاب

بلجيكا 24 – قال جان جامبون من (N-VA) في مقابلة نشرت اليوم في صحيفتي De Morgen و Het Laatste Nieuws : “سنكسب المعركة، ولكن تنظيم الدولة قد يخلق الكثير من المتعب”.

ومع ذلك، لم يطلب وزير الداخلية أي أموال إضافية للأمن. يقول : “يجب أول تنفيذ ما تقرر”. وأظهرت هجمات الأسبوع الماضي أن أجهزة الأمن لا تزال متخلفة وبطيئة، ولكن السيد جامبون لا يرى أي صلة لذلك بالحاجة إلى أموال إضافية.

يقول : “بعد باريس، تمت زيادة ميزانية الأمن بـ 400 مليون يورو. اتركوا لنا الوقت لإنفاق هذه الأموال. نحن الآن فقط نعمل على ذلك، وهو أمر منطقي. شراء المعدات، وصياغة القوانين، وتعيين الموظفين، كل ذلك يتطلب وقتا. وبالشرطة، هناك 1.400 شخص إضافي، ولكن تعيين ضباط وتدريبهم، يتطلب عاما على الأقل”.

ويلتزم حزب N-VA التزاما راسخا بتعزيز قانون لوجون. يقول جان جامبون : “الانتحاري البكراوي كان مدانا بالسجن 10 سنوات، ولكنه حصل على إطلاق سراح مشروط حتى قبل خمس سنوات، وذلك لا يكفي”.

وقال الخبير المالي Herman Matthijs اليوم الثلاثاء لصحيفة De Morgen أنه يجب إعادة النظر في الاستثمار في الأمن بشكل كبير. يقول : “المشكلة الكبرى هي أن الحكومة الاتحادية قامت بوفورات طيلة سنوات في قروض  الاستثمار، لأن ذلك كان سهلا من الناحية السياسية. والنتيجة في الوقت الراهن، هي فقط 5% من كافة ميزانيات الأمن التي تم استثمارها، في حين أنه يجب أن يكون ذلك 15% على الأقل”.

ولا يدري Matthijs من أين يجب الحصول على المال. ولذلك، يتعين على الحكومة البحث عن حل مجد بشكل كبير، كمثلا  : إصلاح الأجهزة الأمنية.