وزيرة التعليم تهدد بإرجاء الإعفاء عن محاضرات الدين إلى العام 2016

هددت وزيرة التعليم Joëlle Milquet بتأجيل الإعفاء عن محاضرات الدين إلى العام 2016، وقامت بشجب سلوك النشطاء العلمانيين، حسبما جاء اليوم الثلاثاء على la Libre Belgique و Le Soir.

 

وكانت جمعية Fapeo، وهى جمعية تضم أباء طلاب التعليم الحكومي، قد طلبت من الآباء اختيار الخيار الثاني ( لا الدين ولا الأخلاق) في الاستبيان الصادر عن الوزيرة.

 

وقامت اثنان من السلطات التنظيمية الحكومية بإرسال رسالة إلى جميع البلديات لمطالبتهم بنقل رسالة  Fapeo. فيما قامت السلطات التنظيمية الأخرى بتنظيم الاستفتاء الخاص بها. وترى الوزيرة أن العمل الذي قامت به Fapeo هو غير قانوني.

 

وصرحت الوزيرة قائلة : “إذا استمر هذا الوضع فلن أقوم بنص أي قانون حول الإعفاء، لأن لا شيء يجبرني على ذلك. وسأقوم بتأجيل المرسوم الخاص بتنظيم الإعفاء إلى العام 2016 وسأقوم بربط كل المحاضرات مع محاضرات المواطنة”.

 

Belg24