bleeken

هل يحصل مرتكبي الجرائم الجنسية على “القتل الرحيم”!!!

يرغب Frank Van den Bleeken والمحبوس في السجن منذ ثلاثة عقود ،بسبب إرتكابه لجرائم جنسية ، في تجديد طلبه من أجل الحصول على الموافقة ” بالقتل الرحيم ” .
وبموجب القانون البلجيكي والتعديلات التي طرأت عليه مؤخراً فقد حصل أخيراً على الموافقة .

 

ويقول محامي Bleeken أن حبسه يعني زيادة في معاناته ، ويبحث المسجون عن الراحة من العذاب النفسي الذي يعيش فيه ، وأنه لم يعد يثق بالوعود الكثيرة التي تلقاها من قبل وزير العدل البلجيكي ” Koen Geens ” .

 

وبما أن الإقامة في السجون البلجيكية لأصحاب الجرائم الجنسية شئ غير مرحب به ، فقد قرر Bleeken محاولة الطلب من أجل الحصول على مكان في مؤسسة الاقامة الهولندية الطويلة ، ولكن هذا الأمر ذهب أدراج الرياح بعدما خدعه وزير العدل البلجيكي حسب قوله .

 

ويشار إلى أن Bleeken قام بتقديم بتجديد طلبه لتطبيق الموت الرحيم عليه ، ووافقت المحكمة بالفعل على طلبه ، ولكن بعد مقابلته لوزير العدل ، سحب الطلب ، وذلك لأنه كان من المقرر ذهابه إلى هولندا للإقامة هناك .

 

وإجتمعت اسرة Bleeken في وقت سابق يوم الأربعاء الماضي مع وزير العدل لمزيد من الإيضاحات حول هذه المسألة ، ويعتقد محامو Bleeken أن الهولنديين أكثر حرصاً على توفير الامكانيات اللازمة لتشغيل مركز الطب النفسي في مدينة أنتويرب ، بدلاً من إرسالهم إلى هولندا .