هروب القاصرين اللذين تورطا في إطلاق نار بـ Jumet

بلجيكا 24 – قام القاصران اللذان كانا يستقلان السيارة المسروقة من نوع 4X4 بمحاولة الاصطدام بالشرطي الذي أطلق عليهما النار يوم الجمعة بـ Jumet في شارلروا. وبعد إيداعهما بالمؤسسة العامة لحماية الشباب (IPPJ)، تمكن الشبان اللذين يبلغان 16 و 17 سنة من الفرار.

وقد اضطر شرطي لإطلاق النار بعد ظهر يوم الجمعة حين كان يطارد سيارة مسروقة من نوع 4X4 ببارابانت والون. فبعد رصد السيارة، تمت مطاردتها ومحاصرتها في شارع المحطة بـ Jumet. فقام السائق بقيادة سيارته للاصطدام بالشرطي الذي أخرج سلاحه لاعتراض الراكبَين.

وفي حالة دفاع عن النفس، أطلق الشرطي النار مستهدفا عجلات السيارة، متسببا في فقدان الشابين للسيطرة عليها. وأنهت سيارة 4X4 المطاردة بالاصطدام بواجهة فهرب الشابان على أرجلهما. وألقي القبض على أحدهما في حمام أحد متاجر بيع الشطائر فيما اختفى الثاني عن الأنظار.

غير أن الهارب اعتقل ليلة اليوم الجمعة بمونس بعد سلوك مشبوه. وتم عرضه على قاضي الشباب يوم السبت على غرار شريكه.

وتم إيداع القاصرين بمركز احتجاز بـ Braine-le-Château. غير أنهما وبحسب الشرطة المحلية لشارلرا، تمكنا من الفرار خلال ليلة السبت. وتقوم قوات الأمن بالبحث عنهما مرة أخرى.

ورصدت فرق الشرطة الثنائي بعد ظهر يوم أمس الأحد  في Gilly فاعتقلتهما بعد مطاردة عبر الحدائق. وبعد أعادتهما إلى مركز الاحتجاز يخضع الشابان القاصران الآن لحراسة مشددة.