نيويورك تايمز تطلق على بروكسل لقب “برلين الجديدة”

بلجيكا 24 – برزت بروكسل التي تعد مكان جذب حقيقي للفنانين وجامعي القطع الفنية، شيئا فشيئا كواحدة من مراكز الإبداع الأكثر إثارة في القارة. هذا ما صرحت به الصحيفة الأمريكية نيوروك تايمز، التي بنظرها أصبحت بروكسل “برلين الجديدة”. وقد حازت بروكسل على إعجاب الصحيفة  تأمريكية سواء بإبداعيتها أو بالحماس الحار الذي تشهده أو بموقعها الجذاب.

تقول الصحيفة : “في السنوات الأخيرة حط الفنانون والمهندسون المعماريون وأصحاب الفنادق والمصممون من كافة أنحاء القارة الرحال بأعداد كبيرة في العاصمة، إلى الحد الذي شجعوا فيه اللقب الذي لا مفر منه “برلين الجديدة”، وترسخ هذه الأمر في معرض الفنون، والمتاجر والمحلات التجارية السياحية”.

ولكن، لماذا أصبحت بروكسل جذابة جدا إلى هذا الحد؟ بالنسبة لنيويورك تايمز، تعتبر بروكسل إحدى الحلول العملية لأن “الإيجار رخيص”، ولكن أيضا للحماس الذي تعرفه ، تقول Isabelle Thiltgès وهي نحاتة :  “الحياة على الأرجح أكثر سهولة في بلجيكا. والناس منفتحون ومبتكرون”. وتضيف للصحيفة : “إنهم متقدمون قليلا على باقي أوروبا”.

وتشير نيويورك تايمز إلى أن بروكسل تعتبر نقطة إستراتيجية، إذ تقع على “بعد ساعتين بالقطار من باريس  ولندن وكولونيا وأمستردام”. كما أن “موقع بروكسل يجعلها مركز جذب للفنانين الذي يرغبون في الاستقرار بها ولجامعي القطع الفنية الذين  يطوفون أوروبا. إنها ليست حية مثل باريس، ولا عالمية مثل لندن، ولكن المدينة تتوفر على عدد مهم من المعارض والفنانين”.

ومن بين الأماكن التي ذكرتها الصحيفة الأمريكية، نجد فندق “Made in Louise” بإيكسل، وأيضا فندق “Les Galeries”، ومطعم “Takumi”، والبطاطس المقلية في ساحة “Flagey”، ومطعم وصالون التجميل “Chyl”، وغيرها.

إنها دعاية جيدة للعاصمة البلجيكية تلك التي قامت بها الصحافة الدولية في هذه الأسابيع الأخيرة.