نقابة FGTB تأسف لغياب الحوار بشأن الحد الأدنى للمعاش التقاعدي

بلجيكا 24 – تأسف نقابة FGTB لأن وزير المعاشات دانييل باكلين قد أعلن عن آخر اقتراح له بشأن الحد الأدنى للمعاش التقاعدي بعد 20 سنة من الخدمة بدون أن يقوم بالتشاور مع الشركاء الاجتماعيين. وفي بيان لها نشر اليوم الجمعة، تأسف النقابة الاشتراكية لأن “الحكومة تهمل مرة أخرى الحوار الاجتماعي”.

وقد كتبت صحيفة Echo يوم أمس الخميس أن الوزير باكلين يرغب في أن يستفيد كل شخص لديه على الأقل 20 سنة من الحياة المهنية الفعلية من الحد الأدنى للمعاش التقاعدي.

ووفقا للنقابة، فإن هذا الاقتراح بإنشاء حد أدنى للمعاش التقاعدي، الذي يقوم باستثناء فترات الغياب كعطلة المرض أو فترة البطالة، “سيترك العديد من الناس على حافة الطريق” بدءً بالعاملين بدوام جزئي، وأغلبهم من النساء، أو أولئك الذين هم على وشك التقاعد أو أيضا العمال الذين فقدوا وظائفهم.

وقد نددت نقابة FGTB “بنظام التواصل على حساب الفئات الأكثر ضعفا”.