niveau de sécurité

نقابات الشرطة تلقي الكرة في ملعب جان جامبون

بلجيكا 24 – استقبلت هيئة التنسيق لتحليل التهديد (OCAM) , صباح اليوم الخميس نقابات الشرطة , لمناقشة أمن أفراد الشرطة في الوقت الذي ترفع فيه البلاد مستوى الخطر إلى المستوى الثالث , اعتبارا بأنهم يتواجدون بالخطوط الأمامية في مواجهة هذا التهديد , و ذلك عقب مقتل عنصرين من عناصر الشرطة بفرنسا .
و أوضحت نقابات الشرطة بعد خروجهم من الاجتماع بأنهم شعروا بأنهم أصلوا صوتهم بشكل جيد , و بالتالي أصبحت الكرة الآن في ملعب مركز الأزمات و وزير الداخلية حان جامبون , بعد أن طالبوه باتخاذ تدابير حماية جماعية و فردية , و هم الآن ينتظرون رد فعل الوزير , بعد أن ألقوا الكرة في ملعبه , كما ينتظرون بشكل خاص نقاشا بشأن حمل السلاح خارج أوقات العمل .
و يظهر أفراد الشرطة البلجيكيون قلقا شديدا على أمنهم و أمن أسرهم , حيث يقول Stéphane Deldicque السكريتير الدائم  لنقابة CSC Police : “إن ظروف الاغتيال قد حدثت في مجال الحياة الخاصة , و هذا بالفعل سبب صدمة لعدد من الأشخاص , و بالنظر إلى المبادرات التي اتخذها الوزير كازينوف بفرنسا في مجال  السلامة , و خاصة بشأن حمل السلاح , فمن المنطقي أن يتساءل الزملاء البلجيكيون حول ما الذي يمكن القيام به معنا”.
أما Vincent Gilles الرئيس القومي لنقابة SLFP Police , فقد وصف الوضع بعبثية النظام , حيث علق , قائلا : “إن زميلا يذهب إلى Francofolies مع أسرته الصغيرة , فسيكون بأمان في هذا الوقت ضمن المستوى الثالث , و إذا كان في نفس اليوم , فردا من دائرة شرطة و يتجول في الضواحي فسيكون في أمان ضمن المستوى الثاني , و هذا أمر سخيف تماما , و أفراد الشرطة لا يفهمون ذلك”.
و يذكر أن الوضع في الواقع مختلف تبعا لدوائر الشرطة , إذ تعتبر كل دائرة للشرطة و الشرطة الفدرالية كيانا ذا حكم ذاتي , و لدى كل هيئة شرطة إمكانية تكييف و اتخاذ إجراءات من عدمه مثل حمل السلاح بشكل دائم ,و طلب من أفراد شرطة بروكسل , يوم الأربعاء حمل أسلحتهم معهم إلى مساكنهم , أما بالنسبة للنقابات فإن طلبها يتجه في سياق أقصى تنسيق شامل و ممكن