map_europe_ar

نظرة عـامة حول الإتحـاد الأوروبــي

نظرة عـامة حول الإتحـاد الأوروبــي

بعد حروب مدمرة شهدتها القارة الأوروبية، وحربين عالميتين، عم السلام منذ ما يزيد عن 50 عاماً، وكان نتيجة لهذا السلام الاستقرار والرخاء الاقتصادي والنهضة التي يعيشها الأوروبيون طوال العقود الأخيرة.

وتسير أوروبا بخطى واثقة نحو مزيد من التقدم، فارتفع مستوى المعيشة ونمت أسواقها الداخلية وظهرت عملتها الموحدة التي اصبحت تنافس الدولار الامريكي، واصبح لأوروبا كلمة قوية في العالم.

كانت انطلاقة أوروبا نحو الاتحاد قد بدأت بعد الحرب العالمية الثانية، حيث ظهرت دعوة من فرنسا في 9 مايو/ايار 1950، كانت بمثابة حجر الاساس للاتحاد الأوروبي، ولبت الدعوة الفرنسية منذ البداية 6 بلدان هي:
بلجيكا، ألمانيا، فرنسا، إيطاليا، لوكسمبورغ وهولندا.
ثم بدأ التوسع وزيادة المشاركة وانضمت دول أوروبية أخرى للاتحاد:
1973: الدنمارك، إيرلنده والمملكة المتّحدة
1981: اليونان
1986: إسبانيا والبرتغال
1995: النمسا وفنلندا والسويد

يقوم الاتحاد الأوروبي على ركيزتين هما:
دولة القانون والديمقراطية. وهو ليس دولة جديدة أو بديل عن دول الاتحاد القائمة، ولا يشبه المنظمات الاقليمية الدولية الأخرى. تنازل أعضائه عن بعض شؤونهم السيادية لمؤسسات الاتحاد التي تمثل مصالحهم المشتركة ككل، وجميع القرارت والاجراءات مستمدة من المعاهدات الاساسية التي صدق عليها الأعضاء.

الأهداف الرئيسية للإتحاد:

-تأسيس “المواطنة الأوروبية” (الحقوق الأساسية، حرية التنقل، الحقوق المدنية والسياسية).
-ضمان الحرية والأمن والعدل (التعاون في الشؤون الداخلية والعدل).
-دعم التقدم الاقتصادي والاجتماعي (السوق المشتركة، العملة المشتركة اليورو، التنمية الاقليمية، قضايا حماية البيئية).
-تقوية دور أوروبا في العالم (سياسة خارجية وأمنية موحدة، الاتحاد الأوروبي والعالم).

المؤسسات الرئيسية للاتحاد الأوروبي:

-البرلمان الأوروبي (ينتخب من قبل الشعوب الأوروبية).
-مجلس الاتحاد (يتكون من حكومات الدول الاعضاء).
-المفوضية الأوروبية (الجهاز التنفيذي).
-محكمة العدل الأوروبية (الاشراف على تنفيذ القوانين).
-محكمة مراقبة الحسابات “ديوان المحاسبة” (الاشراف على ميزانية الاتحاد).

هيئات إدارية للاتحاد:

-اللجنة الإقتصادية والإجتماعية الأوروبية ( تمثل مؤسسات المجتمع المدني في القضايا الاقتصادية والاجتماعية)
-هيئة المناطق (تمثيل الإدارات المحلية في السياسة الاقليمية والبيئية والتعليم)
-المحقق الأوروبي (يشرف على شكاوى المواطنين المتعلقة بسوء الإدارة بمؤسسات الإتحاد الأوروبي)
-مصرف الاستثمار الأوروبي (يساهم في أهداف الإتحاد الأوروبي بتمويل الإستثمارات الطويلة الأجل العامّة والخاصّة)
-المصرف المركزي الأوروبي ( يشرف عن السياسة النقدية والتبادل النقدي)

ويوجد عدد من الإدارات والوكالات الأخرى تكمل النظام.

-فدوى وعلي-