نشر ثمانية عناصر من الشرطة فقط على الحدود مع هولندا وألمانيا

بدأت هذا الأسبوع، إجراءات الشرطة ضد مهربي البشر والتي تهدف إلى تسجيل مجموع اللاجئين الذين يتواجدون على الأراضي البلجيكية وذلك وفقا لما أعلن عنه وزير الداخلية Jan Jambon.

 

غير أن ثمانية أفراد من الشرطة هم فقط من تم نشرهم على الحدود مع هولندا وألمانيا، وهذا فقط خلال أوقات العمل الرسمية، حسب ما ورد في صحف مجموعة Mediahuis اليوم الجمعة.

 

ويعمل ثمانية فقط من رجال الشرطة في تغطية 200 كيلومتر من الحدود من 08h45 إلى 11h15 ومن 13h00 إلى 15h30. ولا تتم المراقبة ليلا ولا في عطلة نهاية الأسبوع.

 

يقول Ruddy Callewaert نقابي من نقابة الشرطة Sypol : “هذا الإجراء كوضع الجبس على ساق من خشب، إنه عديم الجدوى”.

 

ويُظهر مكتب وزير الداخلية Jan Jambon صبرا أكثر. يقول المتحدث باسمه : “سنقَيِّم المراقبة في الأسبوع المقبل وسنضبطها إذا كان ذلك ضروريا”.

 

“إضافة إلى ذلك، ليس هناك الحدود فقط. هناك أيضا مراقبة المحطات والمطارات ومواقف السيارات الرئيسية في الطرق السريعة بالبلاد”.