نامور تقترح استقبال طالبي اللجوء في ثكنة المطافئ القديمة

قال المجلس البلدي لمدينة نامور أن المدينة تعتزم المشاركة في الجهود العامة باستقبال عدد معين من طالبي اللجوء، وذلك بتوفير الثكنة القديمة لرجال المطافئ الواقعة في شارع Bourgeois مؤقتا وفي أقرب الآجال. وهي ثكنة غير مشغولة منذ ثلاثة أشهر. يقول Tanguy Auspert المندوب المكلف بالجهاز الإقليمي للحرائق أن المكان يمكنه استيعاب 30 شخصا مع التجهيزات الحالية ويمكن أن يرتفع هذا العدد إلى المئات بعد تجهيز المرآب وصالة الرياضة.

 

يقول المجلس الذي قرر بالإجماع أن يضع الثكنة القديمة أجل هذا الغرض : “وجوه هؤلاء النساء والرجال والأطفال يعتصرها الألم وهم في انتظار المساعدة، لا يمكن أن تتركنا غير مبالين”.وكان رجال المطافئ قد رحلوا إلى مكان جديد بـ Jambes. وإذا وافق فداسيل على ذلك وتمكن من تجهيز المكان، فإن نحو مائة شخص سيتم إيواؤهم.

 

ويضيف Tanguy Auspert : “وسيكون ذلك لمدة أقصاها سنة كاملة لأن المكان معروض للبيع. وهناك حاليا، ثلاثة أربعة مشترين محتملين”.

 

تعتقد العاصمة الوالونية أن من واجبها عقد العزم على التضامن في هذه الأوقات الحرجة.

 

وإذا كان رد فداسيل على هذا الاقتراح إيجابيا، فسوف يبدأ استقبال طالبي اللاجئين في غضون أسابيع. ويبقى تحديد الترتيبات العملية والتعديلات المحتملة مع كل من فداسيل والسلطة الاتحادية.

 

كتبت فاطمة محمد