1

مهاجر يعلم أبناء اليابان أسرار المطبخ المغربي

لفت المهاجر المغربي أحمد التهامي ، الذي يقيم في اليابان منذ عشر سنوات ،الانظار إليه من قبل اليابانيين في مجال الطبخ المغربي ، حيث انه قام بإنشاء مقهى مغربي شهير بمدينة ناجويا ،للتعريف بالمغرب من خلال عرض منتجات الصناعة التقليدية ، وأطباقا ومشروبات مغربية.

كما انه يعطي دروس لابناء اليابان في كيفية اعداد الطعام المغربي مرة أو مرتين في الشهر ،بالإضافة إلي ذلك فأنه ألف ثلاث كتب باللغة اليابانية ، اثنان منها عبارة عن وصفات مغربية ،والثالث عبارة عن تعريف بالتقاليد والعادات الغذائية المغربية.

وقال التهامي إن الجمهور الياباني يقبل على الاكلات المغربية ، منذ حوالي 6 سنوات ، مشيرا إلي أنه عند قدومه إلى اليابان ، لم يكن الكثير من اليابانيين قد سمعوا عن المغرب ، أما حاليا فهناك برامج تلفزيونية ومجلات تتكلم عن الطبخ المغربي وثرائه.

واكد التهامي بأن هناك إقبال كبير على المطاعم المغربية ، وطريقة تحضير الأطباق والأكلات المغربية” ،مشيرا إلى أن الحصة التعليمية التي يقوم بها دائما ما تكون مكتظة بيابانيين يعتريهم الفضول لتذوق واستكشاف أسرار الطبخ المغربي.

احمد خالد