منع طالبتين مسلمتين من دخول امتحان بسبب حجابهما في أوكل

بلجيكا 24 – منعت طالبتان مسلمتان في الدخول لإجراء امتحان بسبب الحجاب، صباح يوم أمس الثلاثاء في معهد التنمية الاجتماعية للمجتمع الفرنسي (IEPSCF) بأوكل.

وأكدت Stéphanie Wilmet المتحدثة باسم Isabelle Simonis وزيرة فدرالية والونيا بروكسل المكلفة بالتنمية الاجتماعية هذه المعلومة التي كشفت عنها RTBF. وسمحت إدارة المعهد في الأخير للطالبتين بإجراء امتحانهما، موضحة أن القانون الداخلي الجديد (ROI) سيمنع الرموز التقليدية المثيرة للانتباه، والذي سيدخل حيز التنفيذ اعتبار من الأول من سبتمبر. وطالبت الوزيرة من معهد التنمية الاجتماعية للمجتمع الفرنسي (IEPSCF) بأوكل أن تسمح للطالبتان المعنيتان من إجراء امتحاناتهما الخاصة بالدورة الثانية وفقا للشروط المعمول بها وقت تسجيلهما. كما طلبت أيضا معلومات وافية بشأن أسباب هذا الرفض.

وبالنسبة للتسجيل الخاص بالسنة الدراسية 2016-2017، يتعين على الطلاب احترام القانون الداخلي الجديد لهذه المؤسسة.

وبعد هذا الحادث، أرسلت الوزيرة قبل الأول من سبتمبر نشرة لمختلف المؤسسات التابعة لشبكة فدرالية والونيا بروسكل تطلب فيها الاحترام الصارم لحقوق الطلبة، حسب ما يرد في كل قانون داخلي إلى غاية نهاية امتحانات الدورة الثانية.

وفي حالة أي تعديل للقانون الداخلي، فإنها تدعو المدارس إلى نشر بلاغ داخلي وتنفيذ تدابير انتقالية بالنسبة للأشخاص المتضررين من مثل هذا التغيير للقواعد. وإذا كانت مؤسسات التنمية الاجتماعية حرة في اتخاذ قرار بالسماح أو بمنع الرموز التقليدية المثيرة للانتباه، فهي تذكرها بضرورة تحفيز هذا القرار.

وتشير الوزيرة في الأخير إلى أن تعليم التنمية الاجتماعية، الموجه للبالغين، يلعب دورا أساسيا في تحرر الأشخاص. وتجدد الوزيرة ثقتها في الفرق التعليمية من أجل تحقيق هذا الهدف وضمان مناخ مسالم.

وكانت الجمعية غير الربحية “عدالة وديمقراطية” قد قدمت بدعوى في مستهل سنة 2015، أمام المحاكم الابتدائية بفيرفيرس، ضد معهد التنمية الاجتماعية للمجتمع الفرنسي (IEPSCF) بـ Dison-Waimes وحكومة فدرالية والونيا بروكسل في شخص Isabelle Simonis بتهمة التمييز، معتبرة أن منع الحجاب من خلال قانون داخلي ضار بشكل خاص في معهد التنمية الاجتماعية للمجتمع الفرنسي الخاص بالبالغين. وتم رفض دعوى الجمعية، غير أنها تقدمت بطعن بشأن هذا القرار. ولا زالت في انتظار صدور الحكم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *