ملف المهاجرين والاجئين موضع اهتمام الصحف الفرنسية اليوم

الصحفى المشهور جون بيار سنتروبان يكتب اليوم فى صحيفة لوموند عن قصة مثيرة للاهتمام والجدل عن لاجىء فلسطينى فر من حيفا الى بلجيكا . حيث وضح فى مقاله الاسباب التى دفعت هذا الشاب الى التطرف .

ويقل ايضا فى حديثة الصحفى ما جاء عن لسان منتصر الفلسطينى حيث وضح ان هذا الامر عادى جدا ومقبول لدى الجهاديين وانه يتكلم اللغة العربية وهو على تواصل كامل مع خليه تمكنه من الوصول الى سوريا عبر تركيا .

وانه التقلى ايضا ببعض الشباب والشابات المنتمين الى جماعة النصرة اغلبهم من اسر مفككة وغير مترابطة وانه جاء الى هذه لبلد من اجل الجهاد والاستهاد .

ويرى منتصر ان الدول الغربية وخاصة بلجيكا لاتقوم باى اجراءات تمنع هؤلاء الشباب من الالتحاق بتلك التنظيمات الارهابية وان نفسية هؤلاء الشباب ضعيفة جدا ويمكنهم السفر الى سوريا فى اى وقت .