معطيات أولية حول التحقيق في سقوط طائرة جيرمانو ينجز الألمانية

أولى معطيات التحقيق في سقوط طائرة جيرمانو ينجز تؤكد أن مساعد الطيار تعمد إسقاطها فوق جبال الألب الفرنسية في مارس الماضي إذ قام بهبوط متعمد لدقائق في رحلة سابقة على الرحلة المنكوبة.

وأوضح الإدعاء أن أندرياس لوبيتز، مساعد الطيار، البالغ من العمر 27 سنة قد بقي لوحده في قمرة القيادة بعد خروج الطيار.

وكانت صحيفة  بيلد الألمانية قد أوردت تفاصيل الحوار الذي دار بين الطيار ومساعده خلال العشرين دقيقة الأخيرة وقبل عشر دقائق طلب الطيار من مساعده الاستعداد للهبوط في دوسلدورف، ثم سمع صرير إرجاع المقعد إلى الخلف وخرج الطيار من القمرة وبقي اندرياس لوبيتس وحده في قمرة القيادة ليتولى القيادة وحده.

وذكرت الصحيفة نقلا عن مصادر مقربة من الوكالة الفرنسية التي تحقق في الحادث أن ثمة تقريرا يقول أن لوبيتز قد قام في وقت سابق بخفض ارتفاع الطائرة التي كانت آتية من دوسلدورف نحو برشلونة في نفس يوم الحادث.

ويتحدث التقرير عن ” هبوط منضبط استغرق دقائق لم يكن له مبرر يتعلق بالطيران “.

وكان لوبيتز يعاني من اكتئاب حاد في الماضي وأظهر جهاز كمبيوتر عثر عليه في منزله أنه استخدم الإنترنت للبحث عن طرق للانتحار في الأيام السابقة على الحادث.             

وعثر الادعاء كذلك على إشعارات ممزقة في بيته تبين أنه ما كان له أن يطير في يوم الحادث.

Belg24