مضاعفة عناصر الأمن الاحتياطي التابعين للشرطة الاتحادية ببروكسل

اتفق رؤساء بلديات بروكسل ووزير الداخلية Jan Jambon اليوم الأربعاء على مضاعفة عناصر الأمن الاحتياطية التابعين للشرطة الاتحادية ببروكسل ابتداءً من يوم الخميس.

وستمنح هيئة التنسيق لتحليل التهديد (Ocam) أيضا المزيد من المعلومات لرؤساء البلديات ورؤساء أجهزة الشرطة المحلية لإستخدامها في حالة الحاجة إليها بشكل عاجل .

و إستقبل رؤساء 19 بلدية ببروكسل الوزير Jan Jambon في قاعة المدينة ببروكسل ، في أعقاب هجمات باريس التي وقعت يوم الجمعة الماضي، من أجل الاطلاع على توصياتهم ومتطلباتهم، ولا سيما في مجال موارد الشرطة.

وتوصل الوزير ورؤساء البلديات إلى أنه ستتم مضاعفة عناصر الأمن الاحتياطي التابعين للشرطة الاتحادية ببروكسل بدءً من يوم الخميس، مرورا من 20 عنصر على 40 خلال النهار ومن 15 عنصر إلى 30 عنصر خلال الليلة. ويتم نشر هذا الاحتياطي عادة خلال الأحداث غير المتوقعة.

والتزم أيضا بالاستجابة لبعض الطلبات المعينة، مثل تحسين تبادل المعلومات بين الاتحاد والسلطات المحلية. ويأمل رؤساء البلديات أيضا في أن تتواصل هيئة التنسيق لتحليل التهديد وبشكل واضح وسريع مع رؤساء أجهزة الشرطة المحلية.

يقول Vincent De Wolf عمدة Etterbeek أن العمداء أوضحوا أيضا لوزير الداخلية أن عدد السكان في بلديات بروكسل مرتفع عن ذاك المسجل فعليا في سجل  السكان. “وهي معلومة مهمة أيضا” لفهم الوضع.