André Vandoren le patron de l'OCAM

مدير OCAM “ليس لدينا الدلائل التي تشير أننا نجونا من التهديدات الإرهابية”

بلجيكا 24 – بعد مرور تلك الأيام التي وقعت فيها بلجيكا بشكل عام وبروكسل بشكل خاص فريسة للتهديدات الإرهابية أطاحت بالأمان والأمان وإستتب حينها الشعور بالخوف من كل شئ ، خرج علينا رئيس (OCAM)، وهي الهيئة المسؤولة عن تحليل التهديد، من صمته قائلاً أن المستوى الرابع الذي تم الإبقاء عليه لعدة أيام ببروكسل وبخصوص مسألة معرفة ما إذا كنا قد نجونا من هجوم إرهابي، يؤكد رئيس  (OCAM) أنه ليس هناك أي شيء يمكن أن يؤكد أننا بالفعل تخطينا مرحلة الخطر وأننا بالفعل مازلنا مهددين .

ويصرح السيد André Vandoren متحدثاً إلى صحيفة Le Soir عن التهديد الإرهابي الأقصى وعن المستوى الرابع الشهير قائلاً :  “يجب القول أنه  ليس لدينا الدلائل التي تسمح لنا بالتأكيد على أننا نجونا من هجوم إرهابي”. وهو التصريح الذي يدعو إلى التساؤل. ولفهم الأمر جيدا، لا بد لنا من العودة على الوراء قليلا. ففي 21 نوفمبر إنتشر الجنود وأفراد الشرطة بالشوارع. وطغى على بروكسل مظهر المدينة الميتة. ومنذ ذلك الحين والحكومة تقدم تبريرات.

فقد صرح جان جامبون وزير الداخلية بخصوص عطلة نهاية  الأسبوع الشهيرة بـ “تأمين بروكسل” قائلا : “كان لدينا في ذلك الوقت معلومات ملموسة بأنه تم  التخطيط لهجمات إرهابية  ليلة الأحد قبل منتصف الليل”.

وصباح اليوم، يقوم André Vandoren بوضع الأمور في نصابها، إذ أن له اختلافات في وجهات النظر مع وزير الداخلية.

وأضاف موضحاً : “سنكون واضحين. نحن لا نتخذ ولا نقوم بإجراء تقييمات بنوع من الاستخفاف. فبكل وضوح واعتمادا على عناصر ذات صلة، نتمكن من اتخاذ قرارات بشأن التهديد، ليس هناك خطر، ولكن هناك تهديد”.

ولا يرغب André Vandoren في أن يكون متشائما بخصوص المستقبل، ولكنه يوضح أنه لا يزال من المفروض العيش طويلا مع المستوى الثالث من التهديد الإرهابي في بلادنا. وهو المستوى الذي يطابق “تهديدا محتملاً ووشيكا”.