Christine Lagarde

مديرة صندوق النقد الدولي تعتقد أن أزمة المهاجرين تعرض منطقة شنغن للخطر

بلجيكا 24 – صرحت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد بدافوس أن أزمة المهاجرين بأوروبا تهدد منطقة شنغن.

 

وردا على سؤال طرح خلال نقاش بالمنتدى الاقتصادي العالمي حول ما إذا كان من الممكن القول “أن الأمر سيمر أو سيعطل” منطقة حرية التنقل الأوروبية شنغن، أجابت السيدة لا غارد قائلة : “نعم أعتقد ذلك”، مشيرة إلى أن رأيها شخصي.

 

ويضاف صوت السيدة لاغارد إلى أصوات العديد من القادة الأوروبيين الآخرين الذين صرحوا هذا الأسبوع بدافوس أن تدفق أعداد هائلة من المهاجرين إلى أوروبا يهدد  بقاء المؤسسات ا لأوروبية، التي تكافح من أجل العثور على حل يدفع الدول الأعضاء إلى التصرف بشكل فردي.

 

كما تحدث الوزيران الفرنسي Manuel Valls والهولندي Mark Rutte  عن تفكك أوروبي محتمل بسبب أزمة الهجرة هذه.

 

وأشارت السيدة لاغارد إلى أن صندوق النقد الدولي، بصفته مؤسسة، يعتقد مع ذلك أنه إذا تمت إدارة هذه الأزمة بشكل جيد، فيمكنها في نهاية المطاف أن تفيد بعد البلدان من الناحية الاقتصادية، عبر منحهم مزيدا من النمو.

 

وأضافت السيدة لاغارد مصرحة أنه من وجهة نظر اقتصادية، فإن “أوروبا بدون شك هي أحسن حالا عما كانت عليه في السنة الماضية”، “ولكن لدينا هاجسان هامان” بالنسبة للقارة. أحدهما هو أزمة اللاجئين، والآخر هو خطر “Brexit” وهو احتمالية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.