مخابرات باكستان وأفغانستان ستتبادلان المعلومات بعد سنوات من العداء

قال الجيش الباكستاني يوم الثلاثاء إن وكالتي المخابرات في باكستان وأفغانستان ستتبادلان المعلومات بعد سنوات من العداء والاتهامات في إشارة إضافية على أن العلاقات الفاترة بين الجارين ربما تتحسن تدريجيا.

ويعد تحسن العلاقات أمرا أساسيا لمعالجة حركة التمرد التي تقودها جماعة طالبان بفرعيها الباكستاني والأفغاني على جانبي الحدود بين البلدين على الرغم من الإرث الطويل من انعدام الثقة بين الطرفين الذي يجب عليهما التغلب عليه.

وأعلن الميجر جنرال عاصم باجوا المتحدث باسم الجيش الباكستاني التوقيع على مذكرة تفاهم بين وكالتي المخابرات في تغريدة على تويتر في وقت متأخر من يوم الاثنين.

وقال في تغريدته “تم توقيع مذكرة التفاهم بين جهاز المخابرات الداخلية الباكستانية وإدارة الأمن القومي في أفغانستان.”

وأوضح “تشمل (المذكرة) تبادل معلومات المخابرات وعمليات مخابراتية منسقة ومتكاملة على الطرفين.”

ويأتي هذا الإعلان بعد زيارة قام بها رئيس المخابرات وقائد الأركان ورئيس الوزرء الباكستانيون إلى العاصمة الأفغانية كابول في الأسبوع الماضي.

وتحسنت العلاقات بين باكستان وأفغانستان ببطء بعد انتخاب الرئيس الأفغاني أشرف عبد الغني بعد سنوات من العداء.

وكالات