محكمة دستورية فيدرالية تسمح بإرتداء الحجاب في المدارس وولاية وستفاليا الألمانية تمتثل للقرار

أطلقت ولاية شمال الراين وستفاليا الألمانية حرية ارتداء الحجاب في مدارس الولاية وفقًا لقرار المحكمة الدستورية الفيدرالية القاضي بالسماح للمدرسات بارتداء الحجاب على أن يتم تطبيق القرار ابتداءً من الموسم الدراسي القادم.

وقررت أحزاب الائتلاف عقب صدور القرار المنتظر من المحكمة الدستورية الفيدرالية الامتثال لتطبيق القرار ابتداءً من الموسم الدراسي الجديد في الولاية. وبدأت حكومة ولاية شمال الراين وستفاليا عقب قرار المحكمة باتخاذ خطوات ملموسة في هذا الصدد.

وأعدّ تحالف الحزب الاشتراكي الديمقراطي والخضر مشروع القانون بالتعاون مع الحزب الديمقراطي المسيحي المعارض الذي يقضي بالسماح للمدرسات بارتداء الحجاب في المدارس.

وكانت المحكمة سمحت للمدرسات بارتداء غطاء الرأس في الثالث عشر من مارس الماضي وقالت إن حظر ارتدائه مخالف لما ينص عليه الدستور. وأعلنت عن أن هذا الحظر قد يتسبب في أن يصبح محل نقاش لحالات خاصة للغاية مثل تدهور وفساد الجو العام والسلمي للمدرسة بسب الحجاب، لافتة إلى أنه لا يمكن حظر ارتداء الحجاب بسبب معتقدات دينية.

من جانبها قالت سيلفيا لوهرمان وزير التعليم في ولاية شمال الراين وستفاليا إنه يجري إعداد مشروع قانون في هذا الشأن، لافتة إلى أن تحديد “متى يكون الجو السلمي للمدرسة في خطر” أمر صعب للغاية.

وكالات