محكمة الاستئناف بلييج تؤيد القانون الداخلي لمدارس Verviers بحظر الحجاب

رأت محكمة الاستئناف بلييج اليوم الجمعة أن القواعد الداخلية للمدارس البلدية بـ Verviers والتي تحظر الرموز البارزة لكل الديانات، ليست قوانين تمييزية. وأعلنت المحكمة أن الإجراءات التي قامت بها l’ASBL Justice and Democracy وعائلة مسلمة الذين اعترضوا على هذه القواعد الداخلية، لم تُبن على أي أساس.

 

وكان المجلس البلدي بـ Verviers قد اعتمد قانونا داخليا في يونيو 2013، يمنع الرموز الدينية الباررزة لكل الأديان. ويتعلق الأمر بحظر عام يستهدف كل الأديان، ولكن أيضا المعتقدات الأخلاقية أو السياسية أو الفلسفية.

 

وصدر استثناء صغير في هذا النظام بشأن العلامات ذات الاستخدام السري. إن حظر ارتداء الحجاب في المدارس البلدية بـ Verviers نابع من هذا النظام الذي تم العمل به منذ الدخول المدرسي في 2013.

 

وقد هاجم ASBL Justice and Democracy بالإضافة إلى أسرة  فتاة تبلغ 12 سنة، هذا النظام، معتبرين إياه نظاما تمييزيا.  وصدر حكم من المحكمة الابتدائية يفيد بأنه لا يوجد تمييز في هذا القانون الداخلي.

 

وقدمت محكمة الاستئناف نفس التحليل مشيرة إلى أن التمييز غير ثابت.  إذ أن القواعد المشتركة تمثل حظرا عاما وغير مبالي. وبالتالي فلا يؤدي هذا المعيار المحايد إلى أي تمييز.

 

ووفقا لمحامي بلدية Verviers، فإن قواعد Verviers يمكن تتخذها المؤسسات المدرسية الأخرى مثالا. يقول المحامي Serge Marcy  : “لا شيء يمنع السلطات الأخرى من فرض قواعد من نفس النوع”.