Des pénalistes

محامو الدفاع يخشون إصلاحا للعدالة أكثر قمعا وبعيد عن المتناول

 

أعرب Stéphane Boonen نقيب المحامين ببروكسل وعدد من محاميي الدفاع اليوم الأربعاء، في أعمدة صحيفتي Echo و La Libre عن قلقهم بشأن مشروع إصلاح العدالة الذي قدمه الوزير كوين جينس والذي يُدعى “pot-pourri II”. ويخشون من أن يقود هذا الإصلاح نحو نظام قضائي “أكثر كلفة، وبعيدا عن المتناول وأكثر قمعا”، بالنسبة للطبقة المتوسطة على وجه الخصوص.

ويعتقد هؤلاء المحامون أن ” هذا المشروع القبلي يميل إلى تقليص الضمانات الممنوحة من طرف قاضي التحقيق مع الرفع من دور وسلطة النيابة العامة”، التي تعتمد مباشرة على الوزير. إن عمليات الاستماع المبسطة والحد من إمكانية الاعتراض على حكم ما، التي تندرج ضمن نقاط الإصلاح، تثير المخاوف أكثر.

وحذر محامو الدفاع بالفعل من أنهم قد يلجئون إلى  تقديم دعوى إذا تم تمرير المشروع القبلي كما هو.