محاضرات الدين و الاخلاق: طلاب المدارس الثانوية الاكثر طلبا للاعفاء في بلجيكا

أعطت وزيرة التعليم Joëlle Milquet الآباء مهلة حتى 18 مايو لكي يقرروا فيما سيخضع أبناؤهم لدروس الدين أو الأخلاق أو أنهم يفضلون الإعفاء من هذه الدروس. طلبات الإعفاء التي تم تقديمها في المدارس الابتدائية قليلة نوعا ما ولكنها مرتفعة قليلا في الثانويان، حسبما ورد في صحيفة Le Soir اليوم الاثنين.

 

“إذا قمنا بأخذ المرحلة العمرية بعين الاعتبار، يمكن للطالب الثقة في نفسه أكثر وإجبار الآباء على ما يريد. أما بالنسبة للمراهقين، فهم بلا شك سوف ينجذبون لفكرة أن الإعفاء سوف يوفر “50 دقيقة لكل درس” من الراحة أثناء اليوم الدراسي” وفقا للصحيفة.

 

وتعتبر طلبات الإعفاء كبيرة جدا في بعض فصول الأخلاق للدرجتين الثانية و الثالثة في المدارس الثانوية. وأشار احد المسؤولين أن هذه الطلبات بلغت الثلث في بعض الفصول.

 

Belg24