hbvbvcnbhgjggghyfddfd

مباحثات بين نائب رئيس الوزراء البلجيكي ووفد الكونغرس الأمريكي

مباحثات بين نائب رئيس الوزراء البلجيكي ووفد الكونغرس الأمريكي

في قلعة الدوقة دالي التقى نائب رئيس مجلس الوزراء الاتحادي البلجيكي كريس بيترز من حزب (CD&V) وفدا من أعضاء الكونجرس الامريكي. الذين يزورون بلجيكا ضمن جولة أوروبية لهم. وقد تبادل وفد الكونغرس الأميركي مع نائب رئيس مجلس الوزراء البلجيكي جميع الأفكار التي تخص الوضع الأمني في أوروبا ودور منظمة حلف شمال الأطلسي.

وقد صرح نائب رئيس الوزراء البلجيكي بعد انفضاض الاجتماع قائلاً: “كان هناك الكثير من الأسئلة التي تم طرحها حول الأمن والإرهاب ومنظمة حلف شمال الأطلسي”. وأضاف كريس بيترز: “أن بلجيكا لديها اكثر من علاقات ممتازة مع الولايات المتحدة الأمريكية وهذه الأنواع من اللقاءات تسهم في تعزيز علاقاتنا. ونحن نحاول أن نقدم إجابات لأية أسئلة نتمكن من الإجابة عليها”.

ومن جانبه صرح Rob Wittman ، رئيس اللجنة الفرعية لخدمات جاهزية القوات المسلحة الامريكية في مجلس النواب الأمريكي قائلاً: “هذه الاجتماعات تساعدنا على فهم التحديات التي تواجه أوروبا ووجهة نظر دول مثل بلجيكا تساعدنا في توجيه الافكار عندما نريد أن نأخذ القرارات في واشنطن”.

بالإضافة إلى مناقشة الوضع الأمني ​​كان هناك الوضع الاقتصادي في أوروبا حاضراً في المناقشات إضافة إلى العلاقات التجارية ضمن ما تمت مناقشته. يشار إلى أن داخل الاتحاد الأوروبي تعتبر بلجيكا هي سابع أكبر مصدر للولايات المتحدة وقدمت في العام الماضي أكثر من 19 مليار يورو من السلع والبضائع إلى الولايات المتحدة، وعلى العكس من ذلك، فقد صدرت الولايات المتحدة ما يقرب من 25 مليار يورو لبلجيكا، التي تعتبر خامس أكبر مستورد للسلع الأمريكية في الاتحاد الأوروبي.

الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة مستمران في التفاوض لمدة سنتين حول استثمارات التجارة الحرة المتشابكة التي تدخل ضمن احتياجات القوى العظمى. وقد اعترف كريس بيترز أن محادثات التجارة “في كل من أوروبا والولايات المتحدة قد واجهت العديد من ردود الفعل”، ولكن مع ذلك يأمل أن كلا المعسكرين سيتوصلان إلى اتفاق بحلول نهاية العام الجاري، وذلك قبل بدء حملة الانتخابات الأمريكية حيث يمكن أن يتوصلان إلى اتفاق حول “المبادئ العامة” التي تحكم الصلات التجارية بين المعسكرين.

كتبت: فدوى وعلي