Manchester City v QPR- Sergio Aguero

لاعب مانشستر سيتى يشعل النار فى ” ميركاتو البريميرليج “

تسبب لاعب مانشستر سيتى ” جيمس ميلنر ” فى نشوب حرب بين كبار البريميرليج ” مانشستر يونايتد , أرسنال , تشلسى , ليفربول ” , حيث أن كلاً من هذه الإندية يرغب فى التوقيع مع اللاعب الذى بات قريباً للغاية من الرحيل عن صفوف ناديه الحالى مانشستر سيتى بعدما رفض تجديد عقده فى الأسبوع الماضى . 

الصحافة الأنجليزية قالت بأن وكيل أعمال ميلنر جلس مع مسئولى مانشستر سيتى و أكد لهم بأن اللاعب لا يريد البقاء فى مانشستر سيتى فى الفترة المقبلة و أن عرض التجديد مرفوض تماماً من قبل اللاعب على الرغم من زيادة 30 ألف باوند على راتبه الحالى الذى يبلغ 130 ألف ليصبح 160 الف باوند و لكن اللاعب اكد بان الاموال لا تهمه فى الفترة المقبلة على قدر ما يهمه أن يشارك أساسياً بإستمرار مع أى فريق فى الدورى الإنجليزى الممتاز .

صحيفة ” ديلى ستار ” الإنجليزية , قالت بأن نادى ليفربول هو النادى الاكثر رغبة فى التوقيع مع اللاعب , حيث ان ميلنز يعد ” حلم قديم ” لجماهير الإنفيلد رود فشلوا فى تحقيقه عندما كان اللاعب فى صفوف أستون فيلا و فضل الإنتقال لـ مانشستر سيتى وقتها على حسب ليفربول بسب قوة العرض المالى المقدم من جانب نادى ملعب الإتحاد فى مدينة مانشستر و لكن بمرور سنوات طويلة , عاد ليفربول من جديد ليعيد إهتمامه باللاعب الإنجليزى الدولى . 

و من جانبها , فجرت صحيفة “صنداي بيبول” الإنجليزية مفأجاة من العيار الثقيل عندما قالت بأن نادي مانشستر يونايتد دخل على خط الأندية المتنافسة على ضم جيمس ميلنر في صفقة انتقال حر , و أن اللاعب يعد واحداً من الخطط الأساسية التى يفكر لويس فان جال فى ضمها للفريق فى الموسم المقبل خصوصاً فى ظل صعوبة جلب لاعب جناح اخر من خارج إنجلترا !