قطر تريد مقاضاة فلوريان فيليبو الفرنسي لاتهامها بتمويل الإرهاب

قالت قطر يوم الاثنين إنها ستقاضي فلوريان فيليبو نائب رئيس الجبهة الوطنية الفرنسي اليميني المتطرف الذي اتهمها بتمويل التطرف الإسلامي في الأيام التي تلت الهجمات على صحيفة شارلي إبدو ومتجر يهودي في باريس.

واتهم فيليبو قطر والسعودية “بتمويل التوجه الإسلامي الذي يتبنى القتل” خلال مقابلة إذاعية بثت في التاسع من يناير كانون الثاني بعد يومين من قتل مسلحين 12 شخصا في صحيفة شارلي إبدو التي تنشر رسوما مسيئة للنبي محمد.

وقالت الحكومة القطرية في بيان وزعته سفارتها في باريس “ألمح السيد فيليبو مرارا وعلنا إلى وجود صلة بين هذه الأعمال الإرهابية ودولة قطر مما أثر على سمعة قطر ومواطنيها.”

ومن المتوقع أن تقام الدعوى في فرنسا.

وكانت قطر التي تربطها بفرنسا علاقات واسعة النطاق في مجال الاستثمار والسلاح أدانت الاعتداءات بعد ساعات من حدوثها.

وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إن معلومات المخابرات تظهر أن قطر لم تمول ولم تشارك في الإرهاب.

ورد فيليبو على هذا البيان بتغريدة على حسابه على تويتر يقول فيها إن قطر لن “تسكته”.

وقال “ليس لديكتاتورية إسلامية أن تقول للفرنسيين ما يمكن وما لا يمكن أن يقولوه. يعيش الديمقراطيون.”

وكالات