قطاع النقل ببروكسل يقوم بإجراءات احتجاجية ضد الضريبة الكيلومترية يوم الخميس

ستجتمع يوم الخميس ثلاثة اتحادات بشوارع بروكسل للاحتجاج على الضريبة الكيلومترية التي ستطبق على العربات ذات الأوزان الثقيلة. وتستعد الشاحنات لتكوين طابور على طول الحزام الصغير مما أثار مخاوف من اختناقات مرورية كبيرة.

 

وقالت كل من Febetra و  l’UPTR  و Transport & Logistiek Vlaanderen : “ستنزل الاتحادات المهنية الثلاثة إلى شوارع بروكسل وذلك لإظهار استيائهم من الضريبة اللاإنسانية التي ستطال المركبات ذات الأوزان  الثقيلة”.

 

وتطالب الاتحادات الحكومتين الاتحادية والإقليمية بإيجاد حلول لوضع حد للأزمة التي تطال قطاع النقل، والنظر إلى جميع الطرق الممكنة لتخفيف التأثير الناجم عن تلك الضريبة.

 

ويريد مهنيو الطرق أيضا زيادة وعي العموم بهذا الإجراء بتذكيرهم بأن أثر هذا الإجراء يطال أيضا المستعمل النهائي. “دون إجراءات هيكلية مصاحبة، لن يكون للناقلين أي خيار إلا يمرروا كامل التكاليف الإضافية لهذه الضريبة على السعر”.

 

ويضرب طابور الشاحنات موعدا في شارع Le Port في تمام العاشرة صباحا. وستلتزم القافلة بالوقوف في الحزام الصغير بحلول الحادية عشر. وتؤكد الاتحادات أنه لن يكون هناك اختناق مروري. ستذهب الشاحنات بالكامل وستبقى على الجانب الأيمن للشريط. وسينتهي هذا الإجراء الذي ستشارك فيه 100 إلى 200 مركبة في فترة بعد الظهر.

 

Belge24