w460

قتيل وجرحى في مأوى للاجئين بألمانيا

قتيل وجرحى في مأوى للاجئين بألمانيا

قتيل وجرحى في شجار بين لاجئين أفغان في مأوى للاجئين في ولاية تورينغن، شرقي ألمانيا. في غضون ذلك، اندلع حريق في حاويات سكنية لإيواء اللاجئين وشاب مصري مشتبه فيه بالضلوع فيه.

ذكرت الشرطة في مدينة غوتا الألمانية اليوم الأحد أن شابا يبلغ من العمر عشرين عاما لقي حتفه إثر طعن خلال مشاجرة بين لاجئين في منطقة فوتا-فارنروده بولاية تورينغن. وأوضحت الشرطة أن ثلاثة شباب منحدرين من أفغانستان تشاجروا مساء أمس السبت في أحد المساكن. وأضافت الشرطة أنه خلال ذلك قام شاب (18 عاما) بطعن المتشاجر معه (20 عاما) بسكين. واستطاع الشاب الثالث (22 عاما) الهروب بدون إصابة من المسكن. كما غادر الجاني المشتبه فيه المسكن أيضا. وعندما التقى المشتبه فيه بشاب ألماني (22 عاما) أمام المسكن، قام بطعنه أيضا بالسكين، ما أسفر عن إصابته بإصابة خطيرة. وتم إلقاء القبض على الجاني المشتبه فيه.

وفي تطور آخر، ذكر متحدث باسم الشرطة الألمانية صباح اليوم الأحد أن حريقا نشب في 14 حاوية سكنية في مأوى للاجئين بمدينة هامبورغ الألمانية. وقال المتحدث: “ربما كان حريقا متعمدا”. وأضاف أنه تم إلقاء القبض على شاب مصري مشتبه فيه. ولكن لم يصرح المتحدث بشيء عن دافع الجاني المشتبه فيه، وقال: “لا يزال الوقت مبكرا للغاية”.
ويذكر أن ألسنة اللهب اندلعت في الحاويات الواقعة في حي زولدورف بمدينة هامبورغ مساء أمس السبت. وتم نقل اللاجئين الذين كانوا متواجدين هناك إلى مكان آمن. ولم يسفر الحريق عن أي مصابين.بينماقام رجال الإطفاء بمهمتهم هناك وأخمدوا الحريق.

ويأتي ذلك بعد يومين من اندلاع حريق مماثل في بناية مخصصة للاجئين مازالت خالية في مدينة فلينزبرغ بشمال البلاد قرب الحدود الدنماركية لم يسفر عن وقوع إصابات. ولم تعرف أيضا أسباب الحريق ولا حجم الأضرار التي نجمت عنه، كما لم يتبين أيضا ما إذا كان الحريق متعمدا.

-فدوى وعلي-