قاصرون بدون رفيق يشاركون في مشروع “مستقبلي” بمركز الاستقبال

شارك حوالي 20 شابا بدون رفيق، والذين ليس مسموحا لهم بالبقاء على الأراضي البلجيكية، في مشروع “مستقبلي” في مركز Fedasil. حيث تم إعطاؤهم حق التحضير لنهاية إقامتهم ببلجيكا. ومنذ شهر سبتمبر شارك حوالي 15  قاصرا طوعا في مراكز الاستقبال : سبعة منهم في Bovigny وثمانية في Arendonk والذي زاره كاتب الدولة لشؤون الهجرة واللجوء يوم الجمعة.

 

وحسب قول وزير الدولة لشؤون الهجرة و اللجوء تيو فرانكين فمشروع “مستقبلي” يمكن الشباب الذين لا يملكون حق الإقامة في بلجيكا من تعلم حرفة حقيقية تمكنهم من بناء خلفية جيدة لبدء مستقبل أفضل لدى عودتهم إلى أوطانهم. وشارك بهذا المشروع تسعة قاصرين من ألبانيا  وثمانية قاصرين ممن المغرب. وطيلة مدة بقائهم في بلجيكا، سيخضعون لتدريب مكثف، ولدى وصولهم سن البلوغ سيحضون بتدريبات مهنية لاكتساب تكوين مهارات عالية تضمن لهم مستقبلا أفضل.

 

ويتعاون مركز Arendonk مع ثانوية محلية تمكن المشاركين من الحصول على تدريب لمدة 12 أسبوعا في مجالات الطبخ والصحة والمعادن والتجارة. وقريبا سيتم تقييم هذا المشروع.

 

Belge24