Inondations

فيضانات وبرد بسبب عواصف رعدية تجتاح جزءً من بلجيكا

بلجيكا 24 – ضرت العواصف الرعدية التي تم الإعلان عنها بلجيكا مساء الجمعة وخلال الليل، لاسيما منطقة نامور، حسب ما أوضحه شهود لـ RTL. يقول أحدهم : “هناك عواصف وفيضانات وبرد في Bovesse”. وأشار أحد الشهود إلى أن هناك أيضا انهيارات طينية. وتضررت منطقة Ciney أيضا بالعواصف الرعدية. فقد تحدث أحد الشهود ويدعى Gael عن برق مثير، وكتب يقول : “البرق كبير جدا! وأنا مندهش لأنني لم أشاهد برقا من هذا القبيل. وبما أنني في سريري استعد للنوم سطع ضوء قوي وسمع صوت ضخم اضطررت معه إلى أن أقوم من مكاني وشاهدت البرق. ثم بعد دقيقتين، تكرر نفس السيناريو، و في هذه المرة ضرب البرق سيارة كانت متوقفة في موقف السيارات. وبدا تماما كما يحدث بالأفلام إذ أصبحت السيارة زرقاء. ولذلك ينصح بالحذر، لأنه لا توجد فيضانات هنا، ولكن هناك لحظات رعب كبيرة لاسيما مخاطر كبيرة للغاية بالنسبة لأولئك الذين يتجولون في الخارج”.

وضربت عواصف رعدية كبيرة منطقة بوريناج أيضا. وكانت مدينة Quaregnon ضحية فيضانات في حدود 23h45. غير أن الوضع سرعان ما عاد إلى طبيعته “بفضل تدخل خدمات الرعاية التابعة للبلدية ورجال المطافئ”.

كما ذكر مستخدمو الإنترنت أيضا أمطارا قوية في منطقة Seraing وبروكسل.

وكان المعهد الملكي للأرصاد الجوية قد أصدر تحذيرا من العواصف الرعدية على غاية اليوم السبت في حدود 21h00، مشيرا إلى هطول زخات مطرية عاصفة وأحيانا كثيفة  قد تتوسع في المناطق الوسطى ولاسيما  في شرق البلاد. وبعد ظهر يوم الأحد، من الممكن أن تهطل أمطار غزيرة من جديد في شرق البلاد.