Facebook préparerait un rival à Twitter

فيسبوك يجمع المعلومات عن المستخدمين لحساب أجهزة الاستخبارات

بلجيكا 24 – دافع محاميو اللجنة البلجيكية لحماية الخصوصية أمام  محكمة الاستئناف ببروكسل يوم الأربعاء بأن فيسبوك يحتفظ بالبيانات الجماعية بفضل “datr-cookies” ليس فقط لتتبع سلوك مستخدمي الإنترنت الذين ليسوا أعضاء في الشبكة الاجتماعية، ولكن أيضا من أجل أجهزة الاستخبارات. وطالبت لجنة حماية الخصوصية بتأكيد قرار القاضي الذي يقيد استخدام ملفات تعريف الارتباط بينما يطالب فيسبوك بإلغائه.

وكان القاضي قد قرر في مستهل نوفمبر 2014 بأنه لم يعد بإمكان فيسبوك تسجيل عادات التصفح الخاصة بغير مستخدمي الفيسبوك ، لأن هذه الممارسة تنتهك خصوصية مستخدمي الإنترنت. في حين قالت إدارة شركة الفيسبوك التي استأنفت الحكم أن “datr-cookies” ضرورية لنظام الحماية الخاص بها.

وقال محاميو لجنة حماية الخصوصية أن “فيسبوك لم يُثبت في أي وقت أن ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية تماما لأمنه”. “وإضافة إلى ذلك، هناك بدائل لا تنتهك خصوصية مستخدمي الإنترنت.

وحتى وقت قريب، لم يُطلب أي إذن لاستخدام “datr-cookies”. ومنذ قرار القاضي، كان ذلك هو الحال ولكن المعلومة المقدمة ليست كافية للحديث عن إذن محدد ومستجد”.

ووفقاً لمحاميي فيسبوك، تم مؤخرا توفير مزيد من المعلومات بشأن استخدام ملفات تعريف الارتباط عبر إعلان، وتم أيضا تكييف سياسة الشبكة الاجتماعية. و”بذلك تثبت الشبكة أنها مستعدة للحوار من أجل إيجاد حل، ولكنها لا تقر بأنها ارتكبت خطأ. وكانت البيانات التي طلبتها أجهزة الاستخبارات تتعلق  ببيانات مستخدمين أعضاءَ في فيسبوك”.

ومن المتوقع أن يصدر قرار محكمة الاستئناف يوم 29 يونيو الجاري .