فلاندرز توفر فرص عمل للاجئين أكثر من والونيا

بلجيكا 24 – وفقاً للمكتب الفلاماني العام للتوظيف (VDAB)، يعثر العديد من طالبي اللجوء على عمل بشكل أسرع في فلاندرز. وماذا عن والونيا؟. يبدو أن  لا أحد قادر على توفير جواب عن هذا السؤال.

وتشير VRT اليوم الثلاثاء إلى أن  طالب لجوء من أصل أربعة يعثر في فلاندر عن عمل عن طريق المكتب الفلاماني العام للتوظيف (VDAB) خلال سنة إقامته الأولى ببلجيكا. وفي غضون ثلاث سنوات، تمكن لاجئ من أصل اثنين من الحصول على عمل في فلاندرز، بالرغم من وجود عقبات في طريق الإدماج المهني، مثل الإلمام باللغة و/أو الاعتراف بالشهادات والدبلومات الأجنبية.

غير أن الأمر في والونيا غريب  نوعا ما، فلا أحد يبدو قادرا على توفير أرقام بهذا الخصوص، حسب قول RTBF. “فلا الفوريم ولا منظمات أرباب العمل ولا جمعيات مساعدة اللاجئين” ملمون بالوضع المهني الحالي لنحو 10 آلاف طالب لجوء مستقرون بالإقليم. ومع أن كل لاجئ له الحق في العمل، إلا أنه يتعين عليهم الانتظار أربعة أشهر حتى يتمكنوا من التسجيل في الفوريم.

يقول Hilde Gilbert المسؤول عن خلية الهجرة : “هناك أطر عالية جدا، فهناك المهندسون والأطباء، ولكن الأغلبية غير مؤهلة بل لا تملك أي مؤهل على الإطلاق”. وإضافة إلى ذلك، بالنسبة للعديد من اللاجئينن فإن الأولوية هي السكن وتعلم اللغة قبل المرور لمرحلة متقدمة.  كما أن ضعف المعروض في سوق العمل الوالوني يشجع أيضا على النزوح إلى فلاندرز.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *