فرنسا مستاءة من السرعة المفرطة للسائقين البلجيكيين

بلجيكا 24 – في عشية عطلة نهاية الأسبوع هذه التي تشهد نزوحا كبير يصنف باللون الأحمر على الطرق، تلقت المؤسسة البلجيكية للسلامة على الطريق (IBSR) اتصالا من السلطات الفرنسية، ومن السفارة الفرنسية ببروكسل تحديدا. وكان السبب الأول لاتصال السلطات المجاورة  هو أن تطلب من المؤسسة البلجيكية للسلامة على الطريق (IBSR) إطلاق  دعوة إلى البلجيكيين الذين لا يزالون مسافرين هذا الصيف بتوخي الحذر، واحترام القواعد ولاسيما الحدود القصوى للسرعة على الطريق.

وفي الواقع، يمثل البلجيكيون مشكلة للسلطات الفرنسية خلال موسم الصيف. غير أن ذلك لا يشكل أي عنصرية أو كراهية من جانب الشرطة الفرنسية، إذ أنه بالرغم من كافة التحذيرات، تم تغريم ما يقرب من 135 ألف من المواطنين البلجيكيين خلال الخمسة أشهر الأولى من سنة 2016 لتجاوزهم السرعة المقررة.

ويعتبر البلجيكيون، إضافة إلى سكان اللوكسمبورغ، أسوأ السائقين الأوروبيين على الطرق الفرنسية نسبيا مقارنة بمجموع السائقين.