screenshot_20160913-163134

فرنسا : ترحيل تونسي متشدد الى بلده خوفا من الارهاب

أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية ليلة أمس الاثنين عن طرد مواطن تونسي بتهمة “التطرّف”، بعد دراسة ملفه من طرف لجنة خاصة بتتبع أوضاع المشتبه في تبينيهم أفكارًا راديكالية، وهو ثالث تونسي يتم طرده من الاراضي الفرنسية في أقلّ من شهر. وقال وزير الداخلية برنار كازنوف في بيان إأن إبعاد المواطن التونسي المذكور يعود إلى “الخطر الذي كان يمثله على الأمن العام للبلاد”. وهذه هي الحالة رقم 18 التي يتم خلالها إبعاد شخص من فرنسا خوفا من الإرهاب منذ بداية العام الجاري، والرابعة منذ بداية الشهر الحالي.

وكان وزير الداخلية الفرنسي  قد أعلن خلال الشهر الماضي، غداة طرد مواطن تونسي آخر، أن حالات إبعاد أخرى سيتم الإعلان عنها، مبرّرًا ذلك باحتياطات مواجهة الإرهاب التي تعتمدها فرنسا، بعد تزايد الهجمات الإرهابية التي طالت هذا البلد، خاصة هجمات باريس وسان دوني نهاية العام الماضي، وهجوم نيس صيف هذا العام

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *