عملاق “ميشال دي ويفر” في أنتويرب احتجاجا على سياسة حكومة ميشال التقشفية

قامت الجبهة المشتركة صباح  اليوم الخميس باحتجاج في أنتويرب وذلك بتوزيع منشورات ضد تدابير التقشف التي قررتها حكومة ميشال و Bart De Wever  رئيس حزب  التحالف الفلاماني الجديد (N-VA) وعمدة المدينة. وقاموا بصنع عملاق أطلقوا عليه اسم “ميشال دي ويفر”. بالإضافة إلى ذلك، يأتي هذا الاحتجاج كحدث ترويجي للاحتجاجات الوطنية التي ستجرى يوم 7 أكتوبر القادم.

 

وتم إنبات العملاق في مركز أنتويرب مع بعض “براعم الأشجار الصغيرة” التي لم يترك لها “ميشال دي ويفر” إلا الفتات. “وهذا ما تفعله الحكومة مع الأسر : إذ يتعين عليهم أن يدفعوا من أجل تحقيق الوفورات التي قررتها الحكومة، ولذلك فهم في وضع صعب” كما يقول Dirk Schoeters، الأمين العام لـ ABVV الجناح الفلاماني لنقابة FGTB في منطقة أنتويرب.

 

ولم تعرف المظاهرة الاحتجاجية إلا نجاحا محدودا من حيث المشاركين، إلا أن هذا لم يكن الهدف الرئيسي للنقابات. يقول مسؤول نقابي : “سيكون الاحتجاج الكبير في الأسبوع المقبل، ولن يكون لاستقطاب الحشود اليوم أي معنى”. لقد “أردنا أن نعلن عن الإجراء الذي سيكون في الأسبوع المقبل عن طريق نشرات ونجعل الناس يفهمون أن الحكومة تمنح الهدايا للأغنياء بدل التفكير في الناس الأكثر ضعفا”.