l'embouche en belgique

علامات انتعاش التوظيف تتضاعف ببلجيكا

أشارت مؤسسة Manpower في مقياسها الربع سنوي الذي نشر اليوم الثلاثاء أن عملية انتعاش التوظيف تمضي قدما على وتيرات مختلفة حسب الأقاليم والقطاعات خلال  الربع الأخير من السنة. وتبدو نوايا التوظيف حاليا أكثر تفاؤلا بفلاندرز أكثر من والونيا وبروكسل.

 

يقول  Philippe Lacroix المدير العام لـ ManpowerGroup BeLux : “يتطور سوق الشغل في الاتجاه الصحيح، وتتضاعف علامات الانتعاش”.

 

ومع ذلك، يبقى “صافي توقعات التوظيف” مستقرا للربع الأخير من السنة على التوالي، وتظهر ManpowerGroup BeLux قيمة متصفة بالحذر (+ نقطتين).

 

وعلى الصعيد الوطني، يخطط 6% من أصل 750 رب عمل بلجيكي، قامت ManpowerGroup BeLux باستطلاع آرائهم في نهاية يوليو، لزيادة القوى العاملة لديهم بحلول نهاية السنة في حين أن 4% يخططون لخفض القوى العاملة. بينما 89% من أرباب العمل الذين شملهم الاستطلاع لا يخططون بالمقابل لأي تغيير.

 

وتعرض فلاندرز الفرص الأكثر ملاءمة للتوظيف (7+)، أي الأكثر تفاؤلا من الربع الثالث من سنة 2011. بينما تبقى نوايا التوظيف أكثر حذرا في بروكسل (3+) في حين أنها تصبح سلبية في والونيا (4-).

 

وتبقى فرص التشغيل في الربع القادم من السنة إيجابية في سبعة من عشر قطاعات شملتها الدراسة. وأبلغ أرباب العمل في قطاعات الكهرباء والغاز والماء عن نواياهم الأكثر تفاؤلا للتوظيف (10+، وهو أعلى معدل منذ الربع الثاني من 2011)، متبوعين بأرباب العمل في قطاع التعدين (6+).

 

وتظهر توقعات التوظيف اعتدالا إيجابيا في ثلاثة قطاعات (4+ في القطاعات الثلاث) : الزراعة والصيد (أفضل نتيجة منذ الربع الثاني من 2011)، وقطاع الفنادق والمطاعم والمقاهي (Horeca) وقطاع  الخدمات العامة للتعليم والصحة والخدمات الاجتماعية، في حين تبقى وثيرة التوظيف ضعيفة في قطاع الصناعات التحويلية (2+) وقطاعات المال والتأمين والعقار وخدمات الأعمال (1+).

 

وأخيرا، يذكر أرباب العمل في ثلاث قطاعات فرص التوظيف السلبية للربع القادم من السنة، وهي قطاعات النقل واللوجستيك (1-) وتجارة الجملة والتجزئة (2-) وقطاع البناء (2-).

 

وتشير ManpowerGroup إلى أنه على الصعيد العالمي، تحتل الهند المرتبة الأولى في انتعاش التوظيف (41+) وتليها تايوان (36+) حيث تبقى الوثيرة الأعلى انتعاشا. وعلى نطاق أوروبا، تُظهر رومانيا فرص التوظيف الأكثر ملاءمة (16+) على العكس تماما من إيطاليا (4-).

 

كتبت فاطمة محمد